الوداد يصمد أمام ضغط النجم ويبلغ نصف النهائي

d46e30f3-b207-4bc9-8d6b-29f2a3af985a

تأهل وصيف الموسم الماضي الوداد البيضاوي المغربي للدور نصف النهائي للمرة الثانية على التوالي بعدما تغلب على النجم الساحلي التونسي 2-1 في مجموع المباراتين بالرغم من خسارة لقاء الإياب 1-0 في رادس يوم السبت.

الوداد استغل فوزه ذهاباً 2-0 ليتفوق على النجم بمجموع المباراتين ويضرب موعداً مع العملاق المصري الأهلي في المربع الذهبي.

كريم العريبي سجل هدف المباراة الوحيد لأصحاب الأرض، لكن المهاجم الجزائري العملاق أهدر فرصاً أخرى ستبقى في ذاكرته.

602f20ee-f39f-49eb-a362-8466319a82e2

في بداية سريعة للمباراة، هدد الوداد مضيفه أولاً عبر تسديدة بديع أووك التي علت العارضة.

أصحاب الأرض مدعومين بجمهور كبير على ملعب رادس الأوليمبي صنعوا فرصاً أكثر منذ هذا الحين، وهم يدركون أن عليهم التسجيل مرتين دون رد على الأقل لمعادلة الكفة.

محمد أمين بن عمر كان صاحب أولى فرص أصحاب الأرض حين سدد كرة قوية أخطأت المرمى. وبعد نصف ساعة اقترب العريبي حين استقبل عرضية وجدي كشريدة برأسية علت المرمى بقليل.

قبل الاستراحة بست دقائق مرر العريبي لإيهاب المساكني لكن الأخير لم يتمكن من تسديد الكرة إلا بين يدي الحارس.

فقدان التركيز كاد يكلف النجم قبل دقيقة على الاستراحة حين فشل الدفاع في إخراج كرة عرضية لتصل الكرة إلى إسماعيل الحداد الذي سدد كرة خرجت لركنية.

DSC_0626

الشوط الثاني كان مهماً فيه أن يسجل أصحاب الأرض بصورة مبكرة بقدر الإمكان. حققوا ما أرادوا بعد 13 دقيقة حين استغل العريبي كرة مرتدة من إبراهيم النقاش بعد رأسية صدام بن عزيزة من ركلة ركنية ليفتتح التسجيل للنجم.

مع سير المباراة في صالحهم واصل أصحاب الأرض الضغط، لكن الحظ لم يحالفهم حين تألق الحارس أحمد رضا التكناوتي في التصدي لرأسية العريبي القوية، قبل أن يعود العريبي ويسدد فوق العارضة بعدما مر من مدافعي الضيوف.

النجم كاد يعاقب على الفرص المهدرة حين سدد الحداد كرة قوية اهتزت لها عارضة أصحاب الأرض، فيما سدد أووك رأسية أخطأت المرمى بقليل.

مع مرور الوقت عاد الوداد للدفاع ليحتفظ بالنتيجة التي أهلته لبلوغ نصف النهائي.