الوداد يهزم النجم بثنائية

IMG-20200229-WA0014

منحت ضربتا رأس من محمد النهيري عملاق المغرب الوداد البيضاوي الفوز ذهاباً 2-0 على النجم الساحلي التونسي بمركب محمد الخامس في الدار البيضاء مساء السبت.

الفوز وضع الوداد، وصيف توتال CAF دوري الأبطال الموسم الماضي في وضع الأفضلية على منافسه التونسي قبل مباراة الإياب التي تقام في تونس الأسبوع المقبل.

الفوز كان بمذاق خاص للمدرب الإسباني خوان كارلوس جاريدو الذي خاض مباراته الأولى منذ تعيينه مدرباً للوداد أمام فريقه السابق.

جاريدو أثبت أنه درس الأمر جيداً في بداية ولايته الثانية بالدار البيضاء، بعدما سبق له قيادة الغريم التقليدي للوداد، الرجاء من قبل.

IMG_3119

أصحاب الأرض تقدموا في الدقيقة 11 حين سجل النهيري برأسه من مسافة قريبة من عرضية إسماعيل الحداد بعدما فشل دفاع النجم في إبعاد ركلة بديع أووك الحرة.

البداية كانت مريحة للمدرب جاريدو الذي تولى المسسئولية قبل أقل من أسبوع، وسعى لتوسيع الفارق. الوداد اقترب من ذلك في الدقيقة 17 لكن تسديدة يحيى عطيات الله من مسافة بعيدة ذهبت ليد الحارس.

الضغط استمر وحاول الجناح أووك صناعة الهدف الثاني بعد نصف ساعة حين مرر عرضية قابلها أيمن الحسوني بمحاولة أخطأت المرمى.

النجم الذي تغلب على الوداد في ثلاثة من مبارياتهم القاربة الأربعة السابقة لم يسبب أي خطورة في الشوط الأول حتى ما قبل نهايته بست دقائق.

سليمان كوليبالي مر من الجهة اليسرى وسدد كرة من زاوية صعبة تصدى لها الحارس بصعوبة.

IMG_3123

مثلما فعلوا في الشوط الأول حسم الوداد الأمر مبكراً في الشوط الثاني. بعد 8 دقائق على العودة تقدموا 2-0 حين سجل النهيري هدفه الثاني برأسية قوية من ركلة عطيات الله الحرة.

الوداد واصل الضغط وأنقذ صدام بن عزيزة محاولة إسماعيل الحداد بعد عرضية أووك من على خط المرمى.

النجم حصل على فرصة نادرة بالدقيقة 73 لكن تسديدة وجدي كشريدة من مسافة بعيدة وجدت يد الحارس.

البديل كاسينجو كازادي ظن أنه وسع الفارق قبل ربع ساعة على النهاية لكن هدفه ألغي بداعي لمس الكرة باليد. المغاربة حافظوا على الفوز 2-0 ليدخلوا مباراة الإياب بأفضلية واضحة.