الرجاء يصمد في لوبومباشي ليبلغ نصف النهائي

e46d1858-5b02-4820-babe-e3225cd94d27

أثبت الحارس أنس الزنيتي أنه بطل فريقه الرجاء البيضاوي حين تصدى لركلة جزاء في الدقيقة 70 ليتأهل بفريقه للدور نصف النهائي للمرة الأولى منذ 15 عاماً بالفوز 2-1 في المجموع على TP مازيمبي.

الرجاء خسر بهدف وحيد في مباراة الإياب التي أقيمت على ستاد TP مازيمبي في لوبومباشي يوم السبت، لكن فوزه 2-0 ذهاباً في الدار البيضاء أثبت أنه يكفي ليبلغ الفريق المربع الذهبي.

الزنيتي تصدى لركلة جزاء نجم وهداف مازيمبي جاكسون موليكا قبل 20 دقيقة على النهاية ليودع الفريق الكونغولي البطولة.

الفريق المغربي سيواجه الزمالك في نصف النهائي.

ركلة الجزاء لم تكن التصدي الكبير الوحيد للزنيتي في المباراة، لكنه تصدى أيضاً لمحاولة جودي ليكونزا من مسافة بعيدة ليبقي النتيجة 1-0 ويؤهل فريقه بمجموع اللقائين.

اللاعب ذو الـ16 عاماً إيزاك تشيبانجو سجل هدف المباراة الوحيد بعد 4 دقائق من بداية الشوط الثاني، لكن العودة المنتظرة لم تكتمل بفضل تألق الزنيتي.

بقيادة جمهور كبير بملعب مازيمبي، سيطر أصحاب الأرض على الشوط الأول، وكانت لهم فرصة كبيرة قبل نهايته حين فشل هداف البطولة جاكسون موليكا من التسجيل من حافة منطقة الست ياردات.

المهاجم استقبل عرضية من الناحية اليمنى لكنه سدد فوق العارضة وسط ارتياح الزنيتي.

مبكراً وفي الثانية 46، صنع مازيمبي أولى فرص المباراة. القائد إيساما مبيكو استقبل تمريرة بينية لكن تسديدته ذهبت مباشرة ليد الحارس.

على الجانب الآخر لاحت للرجاء الذي فضل الركون للدفاع وترك الكرة لمازيمبي فرصة نادرة لكن تسديدة سفيان الرحيمي ذهبت بسهولة ليد الحارس.

مازيمبي شعر بالضغط وكان عليه محاولة التسجيل سريعاً للعودة للمواجهة، لكن هذا جعل الفريق يرتكب العديد من الأخطاء ويفقد الكرة بسهولة.

بعد نصف ساعة وجد موليكا الذي روقب بشدة من دفاع الرجاء المساحة ليسدد كرة تصدى لها الزنيتي. أصحاب الأرض واصلوا الضغط ومرة أخرى اقتربوا في الدقيقة 41 حين سدد ليكونزا كرة أخرجها الحارس.

في الشوط الثاني بدأ مازيمبي بقوة وتقدم 1-0 حين سيطر تشيبانجو على الكرة من تمريرة تريزور مبوتو ليسجل في مرمى الزنيتي.

الهدف منح مازيمبي المزيد من القوة واقترب مرة أخرى من ركلة كابانجو مولوتا الحرة التي أخطأت المرمى بقليل. الزنيتي تصدى ببراعة مرة أخرى ليحرم ليكونزا وسط ضغط أصحاب الأرض.

مازيمبي ظن أنه أكمل العودة في الدقيقة 70 حين حصل على ركلة جزاء لخطأ الزنيتي على موليكا، لكن الصغير لم يتمكن من التسجيل من علامة الجزاء حين تصدى الزنيتي للكرة بقدمه.

الرجاء فاز في المجموع ليقطع بطاقة العبور إلى نصف النهائي.