الجريحان تونس ونيجيريا يتنافسان على البرونز

B19GNMN2248

يسعى منتخبا تونس ونيجيريا لترك ذكرى طيبة أخيرة في بطولة توتال كأس الأمم الأفريقية 2019 عندما يتنافسان على المركز الثالث في اللقاء الذي يجمعهما على ستاد السلام الأربعاء (17 يوليو 2019) الساعة 21:00 بالتوقيت المحلي (19:00 بتوقيت جرينتش).

وكان المنتخبان قد خسرا سباق الوصول إلى المبارة النهائية بعد خسارة تونس أمام السنغال (0-1) ونيجيريا أمام الجزائر (1-2) في الدور نصف النهائي من المسابقة.

تبخرت أحلام تونس بالوصول إلى المباراة النهائية للبطولة بعد الخسارة بهدف يتيم أمام السنغال في الدور نصف النهائي، لكن التأهل الصعب إلى الأدوار الإقصائية عن المجموعة الخامسة بثلاث نقاط من أصل (3) تعادلات أمام أنجولا ومالي (1-1) وموريتنانيا (0-0) لم يكن مؤشراً حقيقياً على مستوى نسور قرطاج.

فالمنتخب التونسي قدم نفسه بقوة في الدور ثمن النهائي بالفوز على غانا بركلات الجزاء الترجيحية بعد التعادل في الوقتين الأصلي والاضافي (1-1)، وأنجز مهمة مدغشقر بثلاثية نظيفة في دور الثمانية وضعته في مصاف المربع الذهبي قبل الهزيمة أمام أسود التيرانجا.

William Paul Ekong of Nigeria (l) reacts in disappointment after scoring an own goal during the 2019 Africa Cup of Nations Finals Semifinal football match between Algeria and Nigeria at the Cairo International Stadium, Cairo, Egypt on 14 July 2019 ©Gavin Barker/BackpagePix

في الجانب الأخر، تلقى المنتخب النيجيري هدفاً قاتلاً أمام الجزائر لتتبخر أحلامه بالمنافسة على اللقب من الدور نصف النهائي، لكن المجموعة الكبيرة من اللاعبين الشبان الذين تزخر بهم قائمة الفريق تحفز من طموحاتهم في تحقيق الميدالية البرونزية.

نيجيريا تأهلت عن دور المجموعات باحتلالها المركز الثاني في المجموعة الثانية برصيد (6) نقاط من فوزين على بوروندي وغينيا (1-0) وخسارة أمام مدغشقر (0-2)، وفي الدور ثمن النهائي أطاح النسور بحامل اللقب الكاميرون بانتصار مثير (3-2)، ثم الإطاحة بجنوب أفريقيا من دور الثمانية بالفوز (2-1).

ماذا قالوا:

آلان جيريس (مدرب تونس)

الوصول إلى المربع الذهبي لم يكن هدفنا وكنا نتطلع لأكثر من ذلك، نركز الآن على اللقاء أمام نيجيريا، نأمل بالحصول على المركز الثالث وأعتقد أن المواجهة ستكون صعبة على الجانب الذهني بسبب الخسارة أمام السنغال، وظيفتي الآن تحفيز اللاعبين. الإصابات لديها وقع سلبي على الفريق، لا أستطيع القول أن جميع اللاعبين بحالة بدنية جيدة بعد خوض دقائق كثيرة في الدورين ربع ونصف النهائي، سنعمل مع المختصين بشأن تجاوز تلك الصعوبات. هذه كرة القدم، ربما تعيش خيبات أمل في الكثير من الأحيان، نتفهم الاحباط لدى اللاعبين والمنظومة كاملة، علينا ترك الخسارة أمام السنغال خلفنا والتركيز على المهمة القادمة أمام نيجيريا.

محمد دراغر (مدافع تونس)

كنا على بعد خطوة فقط من المباراة النهائية لكننا الآن سنلعب على المركز الثالث ونحاول تحقيق الفوز والظفر بالميدالية البرونزية، المنتخب النيجيري قوي للغاية ويجب علينا أن نترك ذكرى جيدة وإسعاد جماهيرنا.

جيرنوت رور (مدرب نيجيريا)

نحتفظ بنفس الحالة الذهنية والمعنوية في لقاء المركز الثالث ونتمنى أن نحظى بنهاية سعيدة في ختام مشوارنا بهذه البطولة، لدي بعض الخبرات في الكرة التونسية من خلال العمل هناك لكن هذا لا يعني شيء على أرض الملعب. طموحاتنا متشابهة مع المنتخب التونسي وتواجد عدد كبير من اللاعبين الشباب في صفوف الفريقين يعطي المزيد من الدافعية والتحفيز أملاً في تحقيق الفوز، مدرب تونس آلان جيريس لديه خبرة واسعة وسعد برؤيته مجدداً على المستوى التدريبي. هذا الفريق أمامه مستقبل مشرق، وعندما تكون من أفضل (4) منتخبات من أصل (24) فهذه نتيجة جيدة، علينا المضي في المستقبل للوصول إلى إنجازات أفضل مع هذه النوعية من اللاعبين.

أليكس أيوبي (مهاجم نيجيريا)

نتعلم دوماً من أخطائنا، لدينا الكثير من اللاعبين الشباب ومن الأفضل أن نعود إلى بلادنا ونحن فائزون بالمركز الثالث والميدالية البرونزية، سنتعامل مع المباراة بقدر كبير من الجدية والإحترام.