الليبي حمدو الهوني يقود حملة "معاً نحارب السرطان"

image0(11)

أطلق نجم المنتخب الليبي ومهاجم الترجي التونسي حمدو الهوني حملة إنسانية لمساعدة مرضى السرطان والأورام في ليبيا تحت شعار "معاً نحارب السرطان".

وتهدف الحملة لتوفير الأدوية و العلاج اللازم لمرضى الأورام في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها ليبيا، ولاقت تفاعلاً كبيراً من نجوم كرة القدم الليبية.

وقال الهوني أنه قرر رفقة بعض زملائه من اللاعبين الليبيين أن يؤدوا دوراً جديداً "ليس على أرض الملعب، بل على أرض الوطن" للوقوف بجانب مرضى السرطان، خاصة مع معاناة مراكز علاج الأورام في أغلب المدن الليبية من نقص الإمكانات والأدوية، بالإضافة لاضطرار المرضى للتنقل لمسافات طويلة للحصول على العلاج الذي يتكلف مبالغ باهظة. كما أن الظروف التي تعاني منها ليبيا زادت من صعوبة هذا الأمر.

وقال الهوني أن الفكرة وجدت دعماً من بعض اللاعبين الليبيين الذين رأوا أن دورهم الآن تجاوز الملعب ليكون بجانب المرضي، موجهاً الدعوة لجميع زملائه اللاعبين القدامى والحاليين وكافة شرائح المجتمع لدعم هذه الحملة.

وأوضح الهوني"الحملة شملت توفير بعض الأدوية لعدد من المراكز المختصة وهي مركز طرابلس الجامعي، والمستشفى المركزي، ومستشفى صبراتة، ومستشفى نالوت العام، ومستشفي الزنتان العام".