البركاوي – حافز الإنجاز التاريخي لنجم حسنية أغادير

El Berkaoui

الذكاء وحسن التوقع والرؤية، مع خفة الحركة والسرعة والمهارة، هذه بعض مميزات مهاجم حسنية أغادير كريم البركاوي.

اللاعب ذو الـ24 عاماً كان يلعب كجناح، وطالما أزعج المدافعين بسرعته الكبيرة وقدراته على إنهاء الهجمات، ما جعله أحد أفضل المهاجمين في الدوري المغربي "البطولة" في السنوات الثلاث الأخيرة.

بعدما ارتبط بانتقال محتمل لأندية خليجية عدة مرات، سينضم البركاوي لفريق الرائد السعودي الموسم المقبل. لكن قبل ذلك يأمل في أن ينهي مشواره مع حسنية أغادير بمواصلة إنجازاته في CAF كأس الكونفيدرالية حين يواجه أغادير مواطنه نهضة بركان في نصف النهائي يوم الإثنين 19 أكتوبر 2020 في الرباط.

أداء البركاوي جذب اهتمام عملاقي الدار البيضاء الوداد والرجاء، وفرق أخرى بما في ذلك النجم الساحلي التونسي، لكن في النهاية سيستقر به المطاف في الدوري السعودي.

Berkaoui

البركاوي من نوعية اللاعبين الذين يقرأون المباريات جيدا، مدعوماً بمعرفة خططية تجعله قائداً على أرض الملعب.

الصحفي المغربي حسين علالي قال لـCAFOnline.com "يعرف جيداً كيف يتمركز في الملعب ويضع نفسه في مواقع للتسجيل حتى في أصعب الظروف. لديه القدرة على مواجهة المدافعين بفضل سرعته وقدراته على المراوغة. أعتقد أنه ولد ليكون مهاجماً حيث يجمع بين الدقة والقوة والإبداع".

بطل المغرب 2002 و2003 حسنية أغادير يدرك أن تحقيق لقب CAF كأس الكونفيدرالية في المتناول، ووجود البركاوي ألهمهم الإيمان بذلك.

وقال مشجع حسنية أغادير إسماعيل قريش "لديه القدرة على قيادة النادي نحو الفوز بلقب CAF كأس الكونفيدرالية. هو مهاجم استثنائي قادر على التسجيل من داخل أو خارج منطقة الجزاء. بالإضافة لذلك يظهر أخلاقيات جيدة".

berkaoui 1

البركاوي كان على قدر التوقعات حين سجل تسعة أهداف حتى الآن في CAF كأس الكونفيدرالية ليعتلي قائمة ترتيب الهدافين. الآن يضع نصب عينيه نصف النهائي المغربي الخالص أملاً في بلوغ نهائي الرباط المقرر له 25 أكتوبر.

الصور @ حسنية أغادير على فيسبوك